هل يمكن للبن الأم أن ينقل فيروس كورونا إلى الرضع؟

مع انتشار فيروس كورونا المستجد في جميع أنحاء العالم، كذلك مع وجود الكثير من الأمهات المرضعات، وزيادة الخوف والقلق على الأطفال الرضع بسبب انتشار كوفيد-19.

Advertisements

حتى الآن لم يتم الإبلاغ عن أي حالة أصيب فيها طفل بكوفيد 19 من حليب الثدي ، لكن السؤال هو ما إذا كان هناك خطر نقل الفيروس.

قامت دراسة طبية جديدة في الولايات المتحدة بالإجابه على هذا التساؤل.

فلقد أظهرت الأبحاث في جامعة كاليفورنيا ، وكلية الطب في سان دييغو وجامعة كاليفورنيا في لوس أنجلوس أنه لا يوجد أي خطر من انتقال الفيروس إلى الأطفال من خلال حليب الأم.

جمعت الدراسة ، التي نُشرت في النسخة الإلكترونية من المجلة الطبية جاما ، 64 عينة حليب من 18 أمًا في جميع أنحاء الولايات المتحدة قد تم تشخيص إصابتها بفيروس كورونا.

من بين 64 عينة ، لم يظهر الفيروس على 63 طفل، في حين ثبتت إصابة واحدة بالـ RNA الفيروسي.

لكن الاختبارات الإضافية أظهرت أن الفيروس غير قادر على تكرار نفسه، وأنه لا يوجد خطر للإصابة بالمرض لدى الطفل.

وقال الباحثون إن “تشخيص الحمض النووي الريبي الفيروسي في عينة لا يعني المرض.

بل على الفيروس في الواقع أن يزيد عدده حتى يصيب الشخص بالمرض ، ولم نجد ذلك في أي من العينات”.

Advertisements

وذكروا أن “النتائج تشير إلى أن لبن الأم لا يسبب كوفيد 19 عند الرضيع”.

ومع ذلك ، تنصح الأمهات بغسل أيديهن جيدًا قبل الرضاعة الطبيعية.

وبحسب الباحثين ، وبسبب نقص البيانات ، قررت بعض الأمهات المصابات بفيروس كورونا عدم إرضاع أطفالهن رضاعة طبيعية.

ولكن شدد الباحثين على أنها لا تفوّت فرصة حصول الطفل على حليبها، فهو له فوائد عظيمة للأم والطفل.

ولقد أكد المحققون على استمرارهم في أبحاثهم مع التأكيد الكامل على أن حليب الأم خالٍ من الفيروسات بهدف معرفة ما إذا كان يحتوي على مكونات نشطة مضادة للفيروسات.

على سبيل المثال ، يتم تصنيع الأجسام المضادة لدى النساء اللائي يهزمن فيروس كورونا

وتنتقل إلى الأطفال عن طريق الحليب ، مما يحميهم من كوفيد 19.

ترجمة: رضوى مصطفى البحراوي

Advertisements

بواسطة
إسلام شحته
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق