5 دول عربية تعاني من انهيار العملة المحلية مقابل الدولار

أصبح سكان 5 دول عربية سوريا ولبنان والعراق واليمن والسودان، تحت تأثير تدهور تدريجي للعملة المحلية مقابل الدولار، ما يساهم في ارتفاع أسعار السلع ويهدد بالجوع وسحق الطبقات الفقيرة.

Advertisements

والثلاثاء، هوت العملة اللبنانية لتصبح قيمتها 10 آلاف ليرة مقابل الدولار الواحد، في مستوى غير مسبوق للعملة التي تضررت جراء انهيار مالي تسبب بحالة من الفوضى والاضطرابات.

كما سجلت الليرة السورية تدهورا قياسيا جديدا في قيمتها في السوق الموازية لتطال عتبة الأربعة آلاف مقابل الدولار الواحد في بلد يدخل فيه النزاع الشهر الحالي عامه العاشر.

Advertisements

من جانبهم، يحاول العراق والسودان ضبط سعر صرف الدولار، دون أن يغير ذلك من سوء الواقع المعيشي الذي تأثر بطبيعة الحال، حيث سجل الدولار في السودان 376 جنيها، أما في العراق فقد سجل 1462.5 دينارا.

وتسبب تعويم الجنيه السوداني خلال الأسبوعين الأخيرين في تدهور سعر الصرف للدولار بصورة مخيفة خلال الستة أشهر الماضية من 150 جنيها في شهر أغسطس، إلى أن وصل الأربعاء إلى 376 جنيه، مما قاد لارتفاع جنوني في أسعار السلع الاستهلاكية، وهذا انعكس على حياة المواطنين وقاد للعديد من التظاهرات بفعل ارتفاع التضخ

Advertisements

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق