د/ دعاء محمد.. تحدد السلوك الغذائي بين السيدات لمعالجة هشاشة العظام

أجريت الدراسة الحالية لتقييم المعرفة الغذائية والسلوك الغذائي لھشاشة العظام بين النساء في محافظة الشرقية بمصر، كما أھتمت الدراسة أيضا بتقييم مصادر المعلومات عن ھشاشة العظام والمتناول الغذائي للسيدات.

Advertisements

وتعتبر ھذه الدراسة دراسة وصفية تحليلية، تم جمع البيانات باستخدام استبيان تم توزيعه على ٣٠٠ سيدة من محافظة الشرقية (١٥٠ سيدة معافاه و ١٥٠ سيدة تم تشخيص إصابتھن بھشاشة العظام).

وتشير النتائج إلى أن معظم السيدات الاصحاء (٣٩٫٣٣%) تتراوح أعمارھن من ٢٤ إلي أقل من ٤٠ سنة، في حين أن ٣٨٫٧٠ % من المرضى كانت تتراوح أعمارھن بين ٤٠ – ٥٥

سنة وكانت أعلى نسبه من السيدات الاصحاء ٤٤ %حاصلات على المدرسة الثانوية، في حين كان ٤٣٫٣% من المرضى حاصلات على البكالوريوس وكانت أكبر نسبة من الدخل الشھري للاسرة للسيدات الاصحاء والمرضى من ٢٠٠٠ <٤٠٠٠ جنيها شھريا و٦٦ % من السيدات الاصحاء ليس لديھم اقارب يعانين من ھشاشة العظام وكانت نصف السيدات مصابة بالكسور.

كما بينت النتائج وجود فروق ذات دلالة إحصائية بين السيدات الاصحاء والمرضى المرضى تقريبا والعمر ومستوى التعليم والوظيفة والحالة الاجتماعية والتاريخ المرضى عن ھشاشة العظام في العائلة وحالة الطمث

والكسور والمكملات الغذائية المحتوية على الكالسيوم وفيتامين د وممارسة التمارين الرياضية، وتشير النتائج إلي أن التليفزيون ھو المصدر الاساسي للمعلومات عن ھشاشة العظام في عينة الدراسة.

وتوضح النتائج ان أعلى نسبه من عينة الدراسة كانت ذات مستوى متوسط من المعرفة العامة والمعرفة حول عوامل الخطورة والوقاية من ھشاشة العظام وكانت غالبية النساء الاصحاء والمرضى (٦٨ % و٧١٫٣%) على التوالي، لديھم مستوى متوسط من السلوك الغذائى وكانت

Advertisements

ھناك فروق ذات دلالة إحصائية بين عينة الدراسة من السيدات الاصحاء والمرضى ومستويات المعرفة حول المعرفة وعوامل الوقاية والمعرفة الكلية عن ھشاشة العظام. توضح النتائج ان معظم أفراد العينة الذين لديھم مستوى متوسط من المعرفة العامة لديھم مستوى مرتفع من التعليم و٣٠٫٣% من السيدات الاصحاء و ٤٥٫٥% من المرضى الذين لديھم مستوى متوسط من المعرفة لديھم كسور وھذه العلاقة ذات دلالة إحصائية.

وأظھرت النتائج أن معظم المشاركين الذين لديھم مستوى متوسط من السلوك الغذائي كانت من المستوى المتوسط من المعرفة الكلية حول ھشاشة العظام وھذه العلاقة ذات دلالة إحصائية وتوضح النتائج أن اعلى نسبة من المرضى تأخذ أقل من المقررات الغذائية اليومية الموصى بھا المغذيات الكبرى والصغرى والتي تعتبر من مھمة للوقاية من ھشاشة العظام.

ويمكن استنتاج أن معظم عينة الدراسة كانت ذات مستوى متوسط من المعرفة والسلوك الغذائي حول ھشاشة العظام، في حين كانت نسبه منخفضة ذات مستوى مرتفع من المعرفة والسلوك الغذائي.

ولذلك فإن التوصيات ھي استخدام البرامج التلفزيونية لرفع مستوى الوعي لجميع الناس حول الوقاية من ھشاشة العظام، ومزيد من الجھود من الاطباء ومقدمي الرعاية الصحية لابلاغ المرضى حول الوقاية والعلاج من ھشاشة العظام واھتمام الحكومة بھذا الموضوع في سياساتھا الصحية و بذل المزيد من الجھود لاعلام الناس وخاصة النساء حول ھشاشة العظام.

لينك البحث

https://zjar.journals.ekb.eg/article_49180_36095c0cfd5daf17d374260d8976a06a.pdf

 

Advertisements

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق