تقرير طبي: لقاح أسترازينيكا يحمي البشر من النوع الجديد لفيروس كورونا

وقد جاء في التقرير الطبي في جنوب أفريقيا انه لا مثيل للقاح أكسفورد استر ازينيكا (Estra zeneca) كوفيدا 19 وذلك لحماية النوع الجديد من فيروس كورونا الذي تم  اكتشافه  في جنوب إفريقيا .

Advertisements

و إن هذا  النوع من اللقاح ضد نوع تم  اكتشافه في  جنوب إفريقيا و هو 10.4 في المائة فقط من اللقاح، وقد  تم نشرت نتائج التجربه  السرية 1B-2 في المجلة الطبية مجلة  نيو إنجلاند للطب.

وقد  اتبثتت نتائج البحوث القلق لأن فئات جنوب إفريقيا متاحة أيضا في عدد قليل من الفئات، بما في ذلك الأعمار من  18 إلى 64 عاما من الأشخاص الذين ليس لديهم  ضد الفيروس نقص المناعة البشرية في التجارب  وفائدة لقاح الفصح  استر ازينيكا  (EatraZeneca)  الخاصة بهم .

خلال 24 يونيو إلى 9 نوفمبر 2020، تم تشخيص حالات 1950 متطوعا من 750 متطوعا  و مشاركين في التجارب في جنوب إفريقيا معتدل كوفيدا  19.

و في 23 من أصل  717 من مجموعة الأماكن ، تم تأكيد هذا   المرض وتسجيل 42 حالة إجمالي ، ومن بين 42  و قد يتأثر 39   تاثر بهم  كورونا B351، وقد أثبتت النتائج أن لقاح إيسر ازينيكا له فائده كبيرة  ضد هذا النوع الجديد و هو يأثر بنسبة 10.4 في المئة فقط.

ومع ذلك، خلال البحوث، لم تكن كثافة كوفيد لها فائده او حاربة ذلك  الفيروس، ولكن حذر الباحثين أنه لم يتضح خطورة المرض بين المتطوعين بسبب أن متوسط اعمارهم لا تتعدى 30 عاما.

وفي هذا النوع من بروتين سبايك يوجد 417 N و E 484 K و N 501 Y من عدة طفرات في قسم ربط المستقبلات. من بين هؤلاء تم اكتشاف K417N و E484 في البرازيل ، بينما تم العثور على N501Y في البريطانيين.

Advertisements

وقد قال البروفيسور شبير مهدي، أستاذ جامعة Witwatersrand، الذي قاد الخبراء المشاركين في هذا البحث، إنه على الرغم من أن لقاح إيستيرينيكا لا يفيد ضد نوع الفيروس في  جنوب إفريقيا، فإن النتائج تثبت أنه يجب أن يكون هناك عمل بشأن إعداد للقاح الجيل الثاني في جميع أنحاء العالم.

فيما يلي لقاحات الجيل الثاني اللقاحات التي يمكن أن تمنع الأنواع الناشئة الجديدة من كورونا، وكانت النتائج الأولية لهذا البحث مستمرة في بداية فبراير، و أنه قد تم إصدار نتائج مفصلة الآن في المجلة الطبية ..

وقد قال البروفيسور مهدي شبير إنه على الرغم من إدراج أبحاثنا في عام 2026 من الملايين من الأشخاص المشاركين في التجربة الثالثة من اللقاحات، لكن نتائج البيانات لا يمكن ان  تصدق …

وقد قال إنه عندما بدأت التجربة في عام 2020 يونيو، كنا نحاول ضد الفيروس الأزيز، في يناير 2021، جاءت أنواع B 1351، ونرى أن هذا النوع الجديد مثل الفيروسات الأوربية قال ضد هذا اللقاح يثبت أنه لا يقل عن 60 ٪ فعالة، ولكنها لم تحدث.

وقال إن هذا اللقاح قد يكون مفيدا في إنقاذ الشدة الخطيرة لكرة القدمين ، وبالتالي فهو من المهم الأكسجين  لمنع الفيروسات و هو أن أكسفورد يمارس  يعمل على اللقاحات الحديثة  لمنع أي نوع  من الأنواع الجديدة من كورونا.

ترجمة: أسماء حسن

Advertisements

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق