فيروس كورونا المستجد يؤثر على صحة الإنسان وحياته

لفيروس كورونا العديد من الآثار السلبية التي تؤثر على صحة الإنسان وحياته. وظهرت عشرات التحقيقات المذهلة خلال هذا الصدد فيما لا تزال هذه التحقيقات جارية أيضًا ، وتشير الأبحاث الحديثة حول تأثير فيروس كورونا على صحة وحياة الرجال والنساء والأطفال والشباب إلى تداعيات فيروس كورونا. على حياة الناس على المدى الطويل.

Advertisements

– توصلت دراسات حديثة أجراها علماء بريطانيون إلى أن فيروس كورونا يتميز بتأثير كبير على الحالة النفسية للأطفال ، وتماشيا مع الأبحاث المنشورة في مجلة (ساينس دايركت) ، فإن لوباء كورونا أثر كبير على الحالة النفسية وخاصة الأطفال. .

أفادت الأنباء أن العلماء في جامعة ساري الإنجليزية أجروا دراسة مع عدد محدود من المتطوعين الشباب حول تأثير فيروس كورونا على حالتهم النفسية بعد إصابتهم بالفيروس ، مما يشير إلى أن الاكتئاب في ازدياد بين الأطفال. .

يتضح من هذه الدراسة أن سرعة الهستيريا والاكتئاب لدى الأطفال ارتفعت إلى متوسط ​​20٪ في منتصف عام 2019 بفضل تفشي فيروس كورونا وبالتالي الحظر العالمي.

في منتصف عام 2019 وصلت سرعة الهستيريا والاكتئاب إلى 14٪ ، حتى منتصف 2020 وصلت إلى 34٪. والمثير للدهشة أن هذه الدراسة وجدت أنه على الرغم من الانخفاض الكبير في استهلاك الكحول (الشراب) بين الأطفال خلال فترة الحظر ، إلا أنهم ما زالوا يعانون من ارتفاع معدل الاكتئاب.

Advertisements

أجريت هذه الدراسة على 259 طفلاً من إنجلترا ، وزاد القلق والاكتئاب بين الأطفال بفضل الحظر المفروض بفضل فيروس كورونا.

وبحسب خبراء ، فعلى الرغم من حقيقة أن الأطفال يسلمون الشرب ويمنعون في منازلهم ، فقد زادت سرعة الاكتئاب بينهم بفضل تفشي جائحة كورونا.

وورد في العديد من الدراسات السابقة أن سرعة المشاكل العقلية تزداد في كل مكان على كوكب الأرض بعد كورونا ، حيث يعاني جميع الأعمار السنية من الاكتئاب.

يعتقد العديد من خبراء الصحة أنه بعد كورونا ، ازدادت المشكلات العقلية حول العالم ، وأدت أيضًا إلى زيادة العنف في بعض البلدان بفضل الاكتئاب وعدم اليقين بين الناس.

ترجمة: أحمد جوهر

Advertisements

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق